ظهرت أخطاء فادحة في تقرير رويترز عن المرأة في الدول العربية وبرزت ردود فعل غاضبة في تونس بعد أن أورد تقرير رويترز أن تعدد الزوجات منتشر على نطاق واسع في تونس وأن منع الحمل لا يسمح به رغم أن ذلك غير صحيح تماما.



وكانت تونس أول بلد عربي يمنع تعدد الزوجات في قانون الأحوال الشخصية عام 1965، كما يسمح باستخدام وسائل منع الحمل منذ العام 1973
استطلعت دراسة رويترز قرابة 336 خبيرا وناشطا في مجال المرأة وحقوق الإنسان والإعلام والقطاع الأكاديمي والصحي والقانوني. وأشارت الدراسة التي نشرتها مؤسسة تومسون رويترز يوم الثلاثاء إلى أن مصر هي أسوأ بلد في العالم العربي يمكن للمرأة أن تعيش فيه يليها العراق بفارق صغير ثم السعودية ثم سوريا فاليمن، فيما تصدرت جزر القمر الدول العربية بحسب الدراسة.

وكشف أستاذ العلوم السياسية أسعد أبو خليل على مدونته من مصدر تلقى استبيان رويترز أن الدراسة تفتقر لأدنى قواعد الصرامة العلمية حيث يمكن لأي كان أن يشارك بها لتقديم إجاباته أو إجاباتها عن وضع المرأة في أي دولة عربية!