في هذا العالم الرقمي، لطالما فوجئنا بمشاريع ناجحة لروّاد لم يكملوا عقدهم الثاني بعد و كلهم إصرار لوضع بصمتهم في الساحة العنكبوتية و الرقي بها، و ما يزيدك تعجبا هو أنه حين تقرأ سيرهم الذاتية تجد أغلبهم بدأوا في سن صغير لا زال فيه الأطفال العاديون يتعلمون الحساب أو الكتابة، فتتساءل كيف هذا ؟ فيما يلي ثلاثة شبّان صغار بإنجازات كبيرة ..

براناف كاليان Pranav Kalyan



هندي الجنسية ذو 9 سنوات، يعد “أصغر اخصائي تكنولوجيا و برمجة عامة ” معتمد من شركة مايكروسوفت، نال هذا اللقب بعد اجتيازه لجميع الاختبارات التي تفرضها الشركة للموظفين الجدد بنجاح مكّنته من دخول إحدى أعظم الشركات في العالم. و من الجذير بالذكر أن براناف تمكّن من البدء بكتابة وسوم HTML و هو في السادسة من عمره

طوماس سواري Thomas Suarez



مطور تطبيقات أيفون و أيباد في 12 من عمره، بدأ تعلم البرمجة من خلال رغبته بصناعة ألعاب خاصة به كما يتضح من خلال خطابه في TED الذي حصد قرابة مليوني مشاهدة. “الأطفال يحبون أن يلعبوا الألعاب، لكن في هذه الأيام يريدون صناعتها” تبدأ مسيرة هذا الشاب باطلاعه على أساسيات برمجة التطبيقات (Java، Python و C) و هو الآن في طور صناعة شركته الخاصةCarrotCorp

مازن جمال عبد القادر



طالب مصري في الصف الأول الثانوي عمره 16 سنة، شغوف بمجال الحماية المعلوماتية و مكتشف لعدة ثغرات في موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك أهله لدخول قائمة الفيسبوك للهاكرز أصحاب القبعات البيضاء و احتلال المراتب الأولى بها. حصل على عدة مكافآت من فيسبوك تصل إلى 2000 دولار أمريكي